eve

خطوات الاهتمام بالطفل

خطوات الاهتمام بالطفل Steps to care for the child ، يمر الأطفال بأوقات صعبة وأيضاً تكون أوقات صعبة بالنسبة للأمهات والآباء، وتلك الأوقات من عمر سنة وستة أشهر إلى عمر ثلاث سنوات، فالأطفال في هذا العمر يبكون من دون سبب، وينزعجوا، ويكونوا متقلبين المزاج، خطوات الاهتمام بالطفل في هذه الأوقات وكيفية التعلم منها في المستقبل.

محتوى المقال

أنواع بكاء الطفل وما هي خطوات الاهتمام بالطفل ؟

خطوات الاهتمام بالطفل

لمعرفة كيفية التعامل في الأوقات الصعبة مع الطفل، هناك نوعين من الأوقات الصعبة وهما:

  • النوع الأول: وهو النوع الكاذب، أي يبكي الطفل من دون دموع مع الصراخ.
    وفي هذه الحالة يحتاج الطفل من الأم اهتمام.
  • ففي هذه الحالة يجب على الأم عدم إعطاء الطفل المزيد من الاهتمام حتى لا يتعود على هذا الشئ، ويصبح الطفل أناني
  • النوع الثاني: تشعر الأم أنه يبكي بصدق وأنه يحتاج إليها مع البكاء بشدة وبدموع.
  • في هذه الحالة يكون الطفل بالتأكيد يحتاج إلى الاهتمام من الأم، فهو في هذا العمر لا يعرف أن يتكلم أو يحكي ما الذي يريده، وفي هذا النوع يمكن إتباع خطوات الاهتمام بالطفل.

8 خطوات الاهتمام بالطفل

خطوات الاهتمام بالطفل

الخطوة الأولى : إنجاز مهام الأم

  • يجب على الأم أن تعرف ما هي مقدار إنجازاتها في هذا اليوم.
  • ففي الغالب يتأثر مزاج الطفل في حالة انشغال الأم عنه، أو عدم تواجدها معه طوال الوقت.
  • فيجب على الأم أن تتخلى عن الأمور الغير ضرورية، وتتفرغ لطفلها تجنباً لعدم مروره بتقلب المزاج والأوقات الصعبة.

الخطوة الثانية: الجو الخارجي

  • في حال بكاء الطفل ولم يسكت، عليكي أيتها الأم أن تأخذين طفلك وتخرجين خارج المنزل سواء كان من الحديقة أو في الشارع.
  • ففي الغالب الجو الخارجي يقلل من حالة التوتر والعصبية والغضب التي تسيطر عليهم.
  • كما أن أشعة الشمس أيضاً تساعد على زيادة معدل فيتامين د في جسم الطفل، وبالتالي تخفف من الاكتئاب عند الطفل والأم.

الخطوة الثالثة: اللعب مع الطفل

  • تعد هذه الخطوة من الخطوات التي تصعب على الأم اتباعها، وتكون عبارة عن التعامل مع الطفل وكأنك طفلة صغيرة معاه.
  • فمثلاً إذا كان يلعب بلعبة ما ويكتشفها فعليكي الجلوس معه وعدم التفكير في أمور أخرى.
  • فتلك الطريقة تخفف من المزاج السيء للطفل ومن عصبيته.
  • يمكن إتباع تلك الطريقة مع الطفل العصبي، ويفضل فقط في أوقات الجلوس معه وليس طوال الوقت.

الخطوة الرابعة: ابداع الأم

  • أن تقوم الأم بالإبداع مع الطفل، مثل الرسم معه أو اللعب بالمجسمات.
  • فمن خلال تلك الخطوة يتعلم الطفل منك الإبداع، وفيما بعد يمكنك تركه لوحده مع هذه الألعاب ليتمتع بها.
  • فتلك اللعب الإبداعية لها دور كبير في التقليل من بكاء الطفل وعصبيته والتخفيف من الأوقات الصعبة.

أفضل خطوات الاهتمام بالطفل

خطوات الاهتمام بالطفل


الخطوة الخامسة: طلب المساعدة

  • إذا كان طفلك يدخل في حالات غضب وبكاء وصراخ بشكل مستمر، على الأم في هذه الحالة أن تطلب مساعدة من الزوج أو من الأم، أو شخص قريب منك، في أمور المنزل أو العمل.
  • وبهذا يشعر الطفل أنك تقضين معه أطول وقت، وبالتالي تقل لديه نوبات الغضب والتوتر.

الخطوة السادسة: الأولوية للأم

  • من خطوات الاهتمام بالطفل هي إعطاء الأم الأولوية لنفسها، مع وجود شخص أخر يساعدها في الطفل.
  • فمثلاً إذا كانت الأم مريضة يفضل إعطاء الأولوية لنفسها.
  • ففي الغالب الأم المتوترة والعصبية تعامل طفلها بعصبية، وتنتقل هذه الحالة إلى الطفل، فالطفل يشعر بوالدته، ويأخذ منها هذه العصبية.

الخطوة السابعة: متى تبدأ حالة الغضب

  • من خطوات الاهتمام بالطفل وتقليل من حدوث حالات العصبية والغضب، يجب على الأم معرفة ما هي الأشياء التي تسبب هذه الحالة.
  • وتشتيت انتباهه بشئ أخر حتى لا يدخل ف حالة البكاء والغضب.

الخطوة الثامنة: يوم للترفيه

  • تجلس الأم مع الطفل أمام التلفزيون أو الأيباد، في حالة عدم التمكن من الخروج، لظروف الجو.
  • أثناء المشاهدة على الأم مشاركة الطفل ما هي الأمور التي تحدث أثناء المشاهدة، أو ما لون هذا، أو ما اسم هذا.
  • فتلك هذه الأمور من الأمور الإيجابية التي تساعد على التطور الذهني لدى الطفل.
  • أما في حالة عدم المشاركة معه يكون التطور لديه واقف ولا يتقدم.

فهذه خطوات الاهتمام بالطفل وتقليل من الأوقات الصعبة والتوتر الذين يمرون بها، وخاصة في العمر سنة ونصف إلى ثلاث سنوات تقريباً.

خطوات الاهتمام بالطفل

المصدر

https://www.rjeem.com/%D8%AE%D8%B7%D9%88%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%87%D8%AA%D9%85%D8%A7%D9%85-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%81%D9%84/
إغلاق