eve

هل تحليل الدم العادي للحمل يخطئ

عندما تتأخر الدورية الشهرية عند المرأة أول ما يخطر ببالها هو إحتمالية أن تكون حامل، فتذهب فوراً لإجراء تحليل الدم العادي للحمل لتتأكد ما إذا كانت حامل أم لا، حيث أن تحليل الدم للحامل أكثر دقة من تحليل البول الذي كثيراً ما يُخطئ، على عكس تحليل الدم الذي نادراً ما يُظهر نتائج غير دقيقة.

محتوى المقال

هل تحليل الدم العادي للحمل يخطئ

يُظهر تحليل الدم نتيجة الحمل في اليوم  الثالث من تلقيح البويضة، ويُنصح أن يتم إجرائه في عاشر يوم من تأخُّر الدورة الشهرية، أما عن النتائج التي تكون أحياناً خاطئة فتكون نتيجة إجراء التحليل في اليوم الأول أو الثاني من الحمل في الوقت الذي لا يكون هرمون HCG قد ظهر بالدم، وهو هرمون الحمل الذي يثبت حدوث الحمل من عدمه، كما يمكن أن يؤدي إجراء التحليل في معمل ليس أهلاً للثقة إلى إظهار نتائج خاطئة ومغلوطة، كذلك تظهر النتيجة خاطئة بسبب تناول المرأة للأدوية التي يمكنها أت تؤثر على الهرمونات وبالتالي تؤثر على نتيجة التحليل.

تحليل الدم الخطأ للحاملتحليل الدم الخطأ للحامل

فوائد تحليل الدم للمرأة

  • من أهم فوائده أنه من خلال إجراء تحليل الدم يمكن للمرأة التأكد من وجود الحمل، لتتمكن حينها من متابعة حالة الجنين منذ الأيام الأولى من حملها.
  • كما يساعد تحليل الدم على إكتشاف حالات الإجهاض في وقت مبكر، مما يساعد على إتخاذ الإجراء المناسب لمنع تعرض المرأة إلى الآثار السلبية التي تتبع حدوث الإجهاض.
  • بالإضافة إلى أنه من خلاله يمكن إكتشاف إذا ما كان يوجد أورام بالمشيمة، لتتمكن حينها الحامل من معالجتها في بدايتها.
  • كما يعمل على كشف وجود تكيسات على المبايض أو الإصابة بسرطان الرحم.
  • يساعد تحليل الدم أيضاً على إكتشاف إصابة الجنين بمتلازمة داون أو ما يسمى بالبلاهة المغولية، مما يهئ الأم للتعامل مع طبيعة طفلها فتستعد لإستقباله بصدر رحب وسعادة.
  • كما يمنح إجراء تحليل الدم للحامل إمكانية تحديد عمر الجنين من خلال معرفة وقت حدوث الحمل.
  • هذا بجانب أن تحليل الدم للحامل يكشف عن مشاكل الحمل، والتي منها حدوثه خارج الرحم أو تلف البويضة.

فوائد تحليل الدم للحاملفوائد تحليل الدم للحامل

أنواع تحليل الدم للحامل

  • تحليل نوعي: يتم قيه كشف وجود الحمل من عدمه من خلال التأكد من وجود هرمون الحمل بالجسم دون ظهور نسبته، ويشيع إجراء هذا النوع من التحليل في حالة الشك بحدوث الحمل، فحينها لا يهم معرفة نسبة هرمون الحمل للتأكد من حدوثه.
  • تحليل كمِّي: وهذا التحليل يُستخدم لتحديد نسبة هرمون الحمل بالدم، ويتم إجرائه في حالة الشك في حدوث مشاكل أثناء الحمل.

ظهور نتيجة تحليل الدم بنسبة غير طبيعية لهرمون الحمل

أحياناً تجري المرأة تحليل الحمل لتظهر نسبة هرمون الحمل أقل من المعتاد عليها، وفي تلك الحالة يكون هذا نتيجة للتالي:

  • وقوع الحمل خارج الرحم نتيجة تلقيح البويضة في غير موضعها المناسب.
  • أن يكون هذا نتيجة بداية حدوث الإجهاض للجنين.
  • كما يمكن أن يكون نتيجة لتلف في البويضة التي تم تلقيحها.
  • أنه قد حدث خطأ في حساب موعد حدوث الحمل، وهذا خطأ وارد وكثيراُ ما يحدث فلا يدعو هذا للقلق.

هرمون الحملهرمون الحمل

أما في حالة خروج التحليل بنسب أعلى لهرمون الحمل فيكون هذا نتيجة التالي:

  • أن المرأة تحمِل بداخل رحمها طفلين توأم.
  • أنها حمل المرأة من النوع العنقودي.
  • أما أكثر الأسباب الشائعة في تلك الحالة هي أنه قد حدث خطأ في تحديد وقت الحمل، وحينها يكون إجراء السونار على الرحم أفضل الحلول لتحديد عمر الجنين وموعد بداية الحمل به.

هل تحليل الدم العادي للحمل يخطئ

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق