eve

كيفية زراعة الصبار فى المنزل

يعد الصبار أحد أنواع النباتات التي تنمو في الصحراء، وقد سميت بالصبار؛ لأنها تصبر على الحر وتتحمل قلة المياه لفترات طويلة، وتتكيف مع ظروف المناخ القاسية، كما أن المناخ الحار هو البيئة المناسبة لنموه، وللصبار أنواع عديدة، وغالباً ما تحمل معظم هذه الأنواع أشواك تحميها، وتتميز جذور الصبار بقدرتها على تخزين المياه إما عن طريق المياه الجوفية وذلك في حالة الأنواع ذات الجذور الممتدة في قاع التربة، أو تجميع المياه من سطح التربة وذلك بالنسبة للأنواع ذات الجذور الممتدة بشكل أفقي، وهناك العديد ممن يرغبون في زراعة الصبار بالمنزل؛ وذلك لأنه لا يحتاج عناية واهتمام بالمقارنة بغيره من أنواع النباتات الأخرى، وخلال المقال التالي سنتناول بالتفصيل كيفية زراعة الصبار فى المنزل.

زيت الصبار زيت الصبار

محتوى المقال

كيفية زراعة الصبار فى المنزل

تتميز زراعة الصبار بالسهولة؛ إذ أنه لا يحتاج لعناية فائقة كغيره من الأنواع الأخرى من النباتات، فكل ما يحتاج إليه هو التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر، والمناخ الحار، والقليل من الماء، ويمكن زراعة الصبار في المنزل باستخدام الأدوات الآتية:

  • نوعية الصبار المراد زراعته سواء كان بذور أو قطعة من الصبار.
  • وعاء عميق من الفخار مزود بفتحات من الأسفل؛ لتصريف المياه الزائدة والتي قد تتسبب في تعفن الجذور.
  • التربة الزراعية المناسبة.
  • رمالي أو حصى.
  • سماد، وغذاء يحتوي على النيتروجين والفسفور.

خطوات الزراعة

  1. في البداية ضع التربة الزراعية في وعاء الزراعة بحيث يكون هناك مسافة قبل نهايته؛ لكي ينمو الصبار.
  2. ضع الصبار في التربة بحيث يكون جزء منه أسفل التربة؛ لكي تنمو الجذور، ويكون ثابت في التربة.
  3. التربيت حول الصبار جيداً حتى نضمن ثباته، ثم نضيف الرمال أو الحصى على سطح التربة.
  4. لا داعي لري الصبار فور زراعته؛ لأنه يحتوي على ماء مخزن بداخله.
  5. ضع وعاء الصبار في مكان مناسب ومواجه لأشعة الشمس بشكل مباشر.
  6. احرص على عدم ري الصبار بشكل زائد عن الحد، يكفي مرة شهرياً.
  7. الحرص على تسميد الصبار بالغذاء الغني بالنيتروجين والصبار مرتين سنوياً.
  8. في حالة المناخ البارد يجب عدم وضع وعاء الصبار في النافذة؛ لأن ذلك من شأنه أن يعيق نمو الصبار أو يتسبب في موته.
  9. أما في حالة البذور فيتم توزيعها بالتربة، ومن ثم وضع الوعاء في مكان مظلم، وتعريضه للشمس بين الحين والآخر.

أنواع الصبار

تتعدد أنواع الصبار، وتختلف فيما بينها من حيث الشكل والحجم وطريقة الاستخدام والفوائد، ومن أبرز هذه الأنواع:

  • صبار البراميل؛ أكثر أنواع الصبار انتشاراً، وقد أطلق عليع هذا الاسم؛ لأنه يأخذ شكل البرميل، ويحمل أشواك كثيفة وقوية.
  • الصبار العملاق “الساغورا”؛ يتميز هذا النوع بالإرتفاع الشاهق الذي يصل لـ18 متر، ويستطيع أن يمتص حوالي 3000 لتر من الماء، وهذا يرجع لنسبة الأملاح العالية في الجذور التي تساعدها على امتصاص الماء.
  • صبار الكولا القافز؛ وقد أطلق عليه هذا الاسم لأن القدماء كانوا يعتقدون أنه يقفز على الناي لأن سيقانه كانت تعلق بالأشخاص.
  • التين الشوكي؛ يتميز هذا النوع بثمرة التين الشوكي المفضلة لدى العديد، وسيقان هذا النوع تشبه أوراق الشجر، وتنمو على أطرافه الثمار.
  • صبار أنابيب الأرغن؛ وقد سُمي هذا النوه بهذا الاسم؛ لأن سيقانه تشبه أنابيب الأرغن، ويصل طوله حوالي 7 متر.
  • الصبار النجمي؛ يأخذ هذا النوع شكل النجمة.
  • صبار الراجل العجوز؛ وقد سمي بالراجل العجوز لأنه يحمل الشعيرات البيضاء الشبيه بشعيرات الراجل العجوز، ويكثر زراعة هذا النوع في المكسيك والولايات المتحدة.

كيفية زراعة الصبار فى المنزلكيفية زراعة الصبار فى المنزل

فوائد الصبار

يطلق على الصبار صيدلية الصحراء؛ وذلك لفوائد العلاجية العظيمة، بالإضافة إلى فوائده الجمالية لصحة البشرة والشعر، وهذا يرجع للمواد الكيميائية، والعناصر الغذائية التي يحتويها جعلت العديد يستخدمونه في مجال العلاج منذ قديم الأزل، ومن أهم فوائده الصحية:

تعزيز صحة الجهاز المناعي والعصبي

  • يمتلك الصبار الخصائص المضادة للأكسدة والالتهابات الأمر الذي يجعله هام جداً لصحة الجهاز المناعي، وتقويته لمحاربة الأمراض.
  • يحفز الصبار جهاز المناعة على إنتاج كريات الدم البيضاء المسؤلة عن افراز مادة البروستجلاندين المضادة للالتهابات.
  • يحتوي الصبار على مركبات نادرة ” بيتا لينس” التي تحمي الجسم من الإصابة بالاجتهاد التأكسدي.
  • تحقيق التوازن في الجهاز العصبي، وذلك بفضل الفيتامينات والمعادن التي تعمل على تحقيق التوازن الهرموني.

تنظيم معدل ضغط الدم

نظراً لقلة محتواه من عنصري الصوديوم والبوتاسيوم فهو يساهم في خفض معدل ضغط الدم، بالإضافة إلى تقليل نسبة الكوليسترول بالدم؛ حيث تتفاعل الألياف التي يحتوي عليها الصبار مع العصارة الصفراوية في الأمعاء الدقيقة.

الحد من التهابات الأوعية الدموية

يحتوي الصبار على مادتي “البولي فينول، وبروتينات سكرية” التي تعتبر من المواد المضادة للأكسدة، وبالتالي فهي تحمي جدران الأوعية الدموية من الالتهاب وتراكم الدهون عليها.

خفض نسبة السكر بالدم

الصبار من النباتات الغنية بالألياف والبكتين، وفي نفس الوقت يفتقر للكربوهيدرات، وبالتالي يقل امتصاص السكر في المعدة والأمعاء، الأمر الذي يساهم في خفض نسبة السكر بالدم.

علاج الالتهابات

الصبار من النباتات الغنية بالمواد المضادة للالتهابات، وبالتالي فهو ذو فاعلية كبيرة في علاج التهاب المفاصل، وتخفيف حدة الآلام.

الحفاظ على الوزن

يتميز الصبار بانخفاض السعرات الحرارية، كما أنه غني بالألياف الغذائية التي تعطي احساس بالشبع لفترات طويلة، وبالتالي فهو يمنع من الإصابة بالسِمنة، ويساهم في تخفيف الوزن.

حماية الكبد

يحتوي الصبار على المواد المضادة للأكسدة بما فيها مركبات الفلافونويد التي تساعد على التخلص من الجذور الحرة التي قد تلحق ضرر بالكبد، كما تساعد على امتصاص السموم الضارة بصحة الكبد.

فوائد الصبارفوائد الصبار

فوائد الصبار الجمالية

يدخل الصبار في تحضير العديد من الوصفات الطبيعية والطبية التي تعالج مشاكل البشرة والبشرة، وذلك لكونه غني بالفيتامينات والمواد التي تعزز صحة البشرة والشعر، كما يحتوي على المواد المضادة للأكسدة التي تحارب الجذور الحرة الضارة بصحة البشرة والشعر، ومن فوائده للبشرة:

  • تقشير البشرة؛ ويمكن استخدامه كمقشر طبيعي للبشرة عن طريق مزج نصف كوب من جل الصبار مع بيكربونات الصوديوم أو السكر البني، وتدليك المناطق الداكنة من البشرة كالكوعين، والكعبين.
  • علاج لسعات الحشرات؛ يتم وضع هلام الصبار في مكعبات الثلج وتجميدها، ومن ثم تمريرها على المناطق التي تعرضت للسعات الحشرات أو حروق الشمس.
  • غسول للبشرة؛ ويمكن استخدامه عن طريق مزج ملعقة من جل الصبار مع ملعقة من عصير الليمون، وملعقة من خلاصة اللوز ومن ثم تطبيقهم على البشرة، وهذه الوصفة تساهم في التخلص من البكتيريا الضارة، وتحارب ظهور البثور.
  • تأخير ظهور التجاعيد وعلامات التقدم بالسن؛ ويمكن الإستفادة من ذلك عن طريق مزج جل الصبار مع زيت جوز الهند بكميات متساوية، ومن ثم تدليك البشرة بهذا الخليط.
  • إزالة آثار المكياج؛ يعتبر الصبار من المكونات الآمنة لهذا فهو يستخدم في التخلص من آثار المكياج على البشرة عن طريق غمس قطعة من القطن في جل الصبار الطبيعي وتنظيف البشرة.

أما عن فوائد الصبار للشعر، فهو يعد أحد المكونات الأساسية التي تدخل في تحضير العديد من مستحضرات العناية بالشعر كالبلسم، والشامبو، وحمام الكريم؛ وذلك لأنه يعطي الشعر نعومة ولمعان لا مثيل له، كما أنه يضمن لكِ الحصول على شعر صحي وكثيف، فضلاً عن علاج تساقط الشعر، وعلاج قشرة الشعر المزعجة.

كيفية زراعة الصبار فى المنزل

إغلاق