eve

أين أجد مستحضر من مسحوق الكبد

مع تزايد الفيروسات والبكتيريا التي تضعف من الجهاز المناعي وتؤثر إلى حدٍ كبير على صحة الإنسان، فقد إنتشر إستخدام المكملات الغذائية الغنية بالعناصر الهامة، والتي يفتقر إلأيها الجسم في بعض الأحيان مما يعرضه للعديد من المشكلات الصحية، والتي بدورها تؤثر على نمط عيشه المعتاد، ومن أشهر المكملات الغذائية التي أصبحت أكثر تداولاً في عصرنا الحالي مستحضرات مسحوق الكبد الغني، ولكن لما يلجأ البعض للمكملات الغذائية دون اللجوء للأغذية الطبيعية؟ وما هو مسحوق الكبد الغني؟ وما أهميته للجسم؟ ومتى يمكن تناوله؟ وأين أجد مستحضر من مسحوق الكبد المركز؟ فنكتشف معاً الإجابات في السطور التالية.

مسحوق الكبدمسحوق الكبد

ما هو مسحوق الكبد؟ وما هي أهميته وفوائده للجسم؟

يعتبر مسحوق الكبد أحد أنواع المكملات الغذائية المركزة، والتي تحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن المختلفة، والأحماض الأمينية مثل حمض الفوليك وأحماض الأوميجا 3، ويشتق مسحوق الكبد من الكبد البقري نظراً لما يتمتع به من عناصر غذائية هامة لبناء الجسم والحفاظ عليه قوياً، مما يسهم في تقوية الجهاز المناعي ومضاعفة قدرة الجسم على تماثل الشفاء من الأمراض المختلفة ومقاومة كلاً من العدوى البكتيرية والفيروسية.

ويعتمد ملايين الأشخاص حول العالم على المكملات الغذائية كحل سريع لمواجهة مشكلات الضعف العام التي يتسبب بها نمط المعيشة السلبي والخاظئ، كما أن المكملات الغذائية مثل مسحوق الكبد المجفف تعتبر من الحلول السريعة لعلاج العديد من الأمراض المتعلقة بنقص أنواع من الفيتامينات والمعادن والخلل والإضطرابات التي تسببها بعض الأمراض.

ويعتبر مسحوق الكبد المركز هو كنز طبيعي مستخلص من كبد البقر، والذي تتركز به المعادن المختلفة بإعتباره مصدر غني للحديد والفيتامينات والبروتينات بمعدل مضاعف عن الكبد الطبيعي، ولذلك يستخدمه الكثيرين ويبحثون عن أماكن بيعه وإن كانت خارج البلاد.

أهمية مسحوق الكبدأهمية مسحوق الكبد

أهمية مسحوق الكبد المركز

العديد من الأشخاص لا يستسيغون مذاق الكبد المطهي، وبالرغم من كونه أحد المصادر الغنية للبروتينات والمعادن؛ إلا أنه من الأطعمة الغير محببة للملايين، ولإمكانية تحقيق أقصى إستفادة منه كمورد أساسي للبروتين فقد تم تصنيعه وتحويله إلى مسحوق ناعم يتناوله الأشخاص بكميات محددة للتمتع بفوائده العظيمة وهي كالتالي:

  • مصدر غني بالبروتينات الهامة لبناء الجسم والحفاظ على صحة الكتلة العضلية.
  • قليل السعرات الحرارية، مما يجعله من المكملات الغذائية المذهلة والمستخدمة في الحميات الغذائية الخاصصة بالتخسيس.
  • يساعد على خفض نسبة الكوليسترول في الدم لكونه من المصادر الغذائية الطبيعية الغير مشبعة بالدهون.
  • يحتوي على فيتامين ب12 الذي يحافظ على صحة الدماغ وينشط الذاكرة ويعزز من قوة الإنتباه والتركيز، كما أنه يعزز من تكوين خلايا الدم الحمراء.
  • ونظراً لإحتوائه على فيتامين أ فهو يعزز من صحة الجهاز المناعي ويُحسن مقاومة الجسم للأمراض، كما أنه يحافظ على صحة العينين، ويُحسن من وظائف كلاً من الكلى وعضلة القلب.
  • يحتوي على فيتامين ب2 الذي يعزز من إنتاج الجسم للخلايا، ويحول الغذاء الفعلي إلى طاقة يستفيد منها الإنسان.
  • غني بحمض الفوليك الذي يُحسن من عملية النمو.
  • غني بعنصر حديد الهيم الذي يسهل على الجسم إمتصاصه.
  • يُحسن وينشط إنزيمات الجسم المسئولة بدورها عن عملية الأيض والنشاط الحركي؛ نظراً لكونه من المصادر الغنية بالنحاس.

أين يمكن الحصول على مستحضر من بودرة الكبد

تتداول الأسواق الإلكترونية العالمية العديد من منتجات بودرة الكبد والمتوفر بتركيزات مختلفة، ويمكنكم طلبه من المنزل ويصلكم بالشحن الدولي حتى باب منزلكم، حيث أنه لا يتوفر في الأسواق التجارية بالوطن العربي نظراً لكونه من الأطعمة المتداولة بالوطن العربي، لذا يمكنكم الحصول على من خلال التسوق عبر الإنترنت والمتاجر الإلكترونية التي تعج بمئات الآلاف من المنتجات العالمية التي يصعب الحصول عليها داخل البلاد العربية.

أين أجد مستحضر من مسحوق الكبد

إغلاق