eve

أسباب مرض اليرقان

تقلق بعض الأمهات حينما تلاحظ إصفرار في أعين الأطفال أو جلدهم خصوصا في منطقة الكفين والقدمين والعين، فهذه الاعراض هي من أبرز العلامات لمرض اليرقان أو الصفار باللغة المتعارف عليها بين الناس، ومن المعروف أن هذا المرض يصيب الأطفال في الأيام الأولى من حياتهم ويمكن مع بعض التعليمات والإرشادات أن يتم شفائهم من دون أخذ الأدوية أو أي تدخل كيميائي، ولكن مع ذلك يجب إبقائهم تحت المراقبة الطبية المتخصصة ، والبالغون أيضا يمكنهم أن يصابوا بهذا المرض.

محتوى المقال

مرض اليرقان

أسباب مرض اليرقان

هو عبارة عن حدوث تغيير في لون الجلد والعين ليصبح أصفر بشكل ملحوظ ويحدث ذلك نتيجة تركم لمادة معينة في الدم ويطلق على هذه المادة اسم طبي ” البيليروبين ” وتزيد نسبتها وتراكمها في الدم بشكل مبالغ فيه لدرجة أن الكبد يعجز عن التخلص منها وطردها خارج الجسم، وهي في الأساس مادة مرافقة لكريات الدم الحمراء الموجودة في جسم الإنسان وتسري في الأوعية والشرايين، وعندما تهرم كريات الدم الحمراء يقوم الكبد بالتخلص منها ومن المادة الموجودة بها ويتم إنتاج كريات دم أخرى فتية، وعندما يصاب الكبد بأي خلل يعجز عن طرد والتخلص من مادة بيليروبين فينتج عنه إصفرار في العين ولون الجلد وحينها يجب الذهاب إلى الطبيب فورا لحل المشكلة.

أسباب مرض اليرقان

– يمكن أن يصاب الأطفال الرضع المولدين حديثا باليرقان نتيجة أن الكبد لديهم يكون في نموه الاولى وغير مكتمل جزئيا ، لذلك يعجز عن طرد مادة البيليروبين مع عملية التبرز.
– مرض اليرقان هو عبارة عن رد فعل جراء أي خلل أو مرض يصيب الكبد.
– عندما يصاب الكبد بالإلتهاب الفيروسي أو بالطفيليات يعجو الكبد أثناء الإصابة بهذا المرض أن يطرد مادة البيليروبين فبيتغير لون العين والجلد إلى الأصفر في غصون أيام قليلة.
– الإصابة بعدة أمراض أخرى قد يتسبب في ظهور أعراض مرض اليرقان أبرزها الإصابة بـ حصى المرارة مع إنسداد القنوات الصفراوية.
– ظهور بعض الخلايا المتوحدة أو الإصابة بسرطان في البنكرياس قد يعوق الكبد و الجسم من إجراء مهم وهو التخلص من مادة البيليروبين الزائدة عن الجسم والتي تسلل في ظهور علامات مرض اليرقان.
– تناول كمية من الفطر السام أو السموم الأخرى بشكل غير مقصود يصيب خلايا الجسم بالخلل عدم قدرته على أداء مهامه الطبيعية والتي تساعد على تجديد خلايا الدم والتخلص من مادة البيليروبين المسبب الرئيسي لمرض اليرقان.
– تناول بعض انواع الادوية لمدة طويلة نسبيا من دون إستشارة طبيب مختص قد تسبب في تدمير خلايا الجسم وتعيق بعض الأجهزة والأعضاء في الجسم من أداء عملها بالشكل المطلوب.
– الإفراط في تناول المشروبات الكحلية والتي تعمل على قتل خلايا الجسم ببطئ وخاصة الكلي لإحتوائها على نسبة كبيرة جدا من السكريات والمواد الضارة.
– تناول كميات كبيرة من الأدوية والمسكنات والعلاجات المضادة للإكتئاب من دون إستشارة طبيب مسبق تعمل على إضرار الجسم والكيد.

الآثار الجانبية المصاحبة لليرقان

أسباب مرض اليرقان

– يتحول لون الجلد من اللون الطبيعي إلى الأصفر وكذلك قد يتحول لون بياض العين إلى الأصغر الملحوظ.
– ويلاحظ الإنسان تغير في لون البول ليصبح مائل إلى البني والبعض يصفه بلون الشاي الأحمر الداكن، كذللك يتغير لون البراز إلى الداكن مائل إلى الأسود.
– يمكن أن يصاب الجلد بالحكة وتهيج شديد حساسية ونارا ما يصاب بالبقع الحمراء.
– التعب الشديد والدوخة المستمر والإحساس بالغثيان والقئ وفقد الشهية تماما وكذلك عدم القدرة على عمل اي مهام يومية معتادة، فقدان في الوزن ملحوظ في وقت قليل وتعد هذه أبرز أعراض وعلامات مرض اليرقان.

اليرقان عند الأطفال

أسباب مرض اليرقان

عندما يصاب طفل حديث الولادة باليرقان هذا لا يشكل أي خطر أو قلق، فهو ببساطة أن الأطفال تنتج عدد كبير من كريات الدم الحمراء الأمر الذي يزيد من نسبة مادة االبيليروبين في الجسم عن ماهو معتاد عند الكبار، وفي نفس الوقت يكون الكبد لديهم غير مكتمل لذلك يعجز عن التخلص من هذه النسبة الزائدة من مادة البيليروبين فينتج اليرقان والإصفرار في العين والجلد.

انواع اليرقان عند الأطفال

اليرقان الطبيعي

وهو يصيب معظم الأطفال في أيامهم الأولى ويبدأ في الظهور خلال يوم او أربعة من الولادة ويستمر لمدة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع وهو لا يشكل أي خطر أو قلق على الإطلاق ويتم شفاء الطفل من تلقاء نفسه.

يرقان الولادة المبكرة

يصاب به الاطفال في حالة الولادة المبكرة أي عدم بقاء الطفل مدة الحمل الطبيعية كاملة في رحم الأم وظهور أعراض الولادة مبكرا وهنا لا يمكن ترك الطفل يقاوم مرض اليرقان بمفرده يجب أن يتلقي العناية اللازمة الطبية ويفصل وضعه في “حضانة” حتي يكتمل نموه بشكل طبيعي.

يرقان الحليب

ينتج عن عدم تلقي الرضيع للحليب الكافي والشعور بالجوع وعدم زيادة الوزن يستلزم حينها منح الام التعليمات اللازمة لإتباع جدول غذائي معين وكذلك تناول بعض العقاقير التي تزدي من إفراز العدد للحليب، وإذا لم تنجح كل هذه الخطوات حينها يجب الإنتقال فورا إلى الحليب الصناعي ومتابعة نسبة مادة البيرولبين في الجسم حتي تصل إلى المستوي الطبيعي وحينها يرجع لون العينين والجلد إلى طبيعته مرة أخرى.

يرقان الحليب الطبيعي

يحدث لأن حليب الأم يحمل بعض المواد التي تتفاعل مع الجسم والأمعاء وتزيد من نسبة مادة البيرولبين في الجسم وتبدأ ظهورها في اليوم الخامس إلى الأسبوع من بدأ الرضاعة الطبيعية وتختفي تدريجيا مع الوقت ويمكن تقديره من أٍسبوعين إلى أربعة أسابيعولا يشترط أن تتخلي الأم عن حليب الثدي في التغذية ويصيب هذا اليرقان الأطفال بنسبة 1 إلى 2 %.

اليرقان عند البالغين

أسباب مرض اليرقان

أعراض اليرقان عند الكبار

– أصفرار العين والأغشية المخاطية والجلد بشكل ملاحظ.
– تورم البطن والإصابة بالإنتفاخات نتيجة تراكم السوائل ويحدث ذلك عندما يعجز الكبد عن أداء مهمته.
– وجع مستمر في البطن والإصابة بالإسهال من دون سبب مقنع.
– فقدان تام للشهية وعدم القدرة على تناول الطعام وفقدان للوزن بشكل مبالغ فيه.
– الغثيان والتقيؤ وإرهاق وتعب مستمر ودوخة.
– تغير لون البول ليكون أصفر داكن مائل إلى البني وكذلك تغيير في لون البراز.
– تورم في الساق والكفين.

علاج مرض اليرقان للبالغين

مرض اليرقان ينتج عن مرض أخر يصاب به الجسم والكبد بشكل خاص، عند ظهور الأعراض التي سبق ذكرها يجب أن يسرع المريض بعمل الفحوصات اللازمة لمعرفة السبب وبمجرد معرفة السبب في الإصابة باليرقان يقوم الطبيب بمعالجته بالطرق المناسب، في بعض الأحيان يفضل أن يبقي المريض في المستشفي تحت الرعاية الطبية الكاملة لتلقي العلاج المناسب ، وهناك حالات أخرى تصاب باليرقان يمكن أن تتلقي العناية الطبية في المنزل لعدة أيام على شرط تلقي العناية الكاملة.

أخطار يمكن أن يسبب مرض اليرقان للبالغين

– يمكن ان يصاب الإنسان بفقر الدم نتيجة لإهماله علاج مرض اليرقان لأنه من الأمراض التي تفقد الشهية وتمنع المصاب من الاكل بشكل طبيعي يوميا.
– النزيف الغير مسبب.
– إلتهاب الكبد الزمن والذي يحتاج إلى العناية والعلاج وكذلك جدول غذائي يجب على المرض أن يلتزم به.
– الفشل الكلوي والفشل الكبدي ويمكن ان تتطور الأمراض لتصل إلى الوفاة.

أسباب مرض اليرقان

إغلاق