eve

ماهي أفضل الطرق لعلاج حرقان البول

يشعر البعض منَّا أحيانا بألم حارق عند التبول، وهذا ما يسمي بحرقان البول، وهو أحد الأمراض التي تصيب الجنسين لكن بنسب مختلفة، فمرض حرقان البول عادةً ما تصاب به النساء أكثر من الرجال، وهو مشكلة تحدث في الجهاز البولي نتيجة أسباب عديدة، ويعد مؤشر للكثير من الأمراض، ولذا يجب عدم إهمال المرض في بدايته، ولذا ننصح بسرعة التوجه إلى الطبيب فور الشعور بحرقان أو ألم أثناء التبول؛ لمعرفة سبب حدوث المرض وعلاجه قبل حدوث مضاعفات لا يُحمد عقباها، ونظراً لإنتشار الإصابة بحرقان البول، نعرض لكم اليوم أسباب المرض وكيفية علاجه، فتابعونا لمعرفة ماهي أفضل الطرق لعلاج حرقان البول وبعض طرق الوقاية منه.

طرق علاج حرقان البولطرق علاج حرقان البول

الفهرس

أفضل الطرق لعلاج حرقان البول

عادةً ما يكون حرقان البول بسبب إلتهاب المسالك البولية، والعلاج بالأدوية يكون في الغالب من خلال تناول المضادات الحيوية مثل: سلفاميتيكسازول، أو ترايميثوبريم، أو نايترفيورانتوين، أو دوكسيساكلين، أو سيبروفلاكساسين، كما يوجد عدَّة طرق أخرى يمكن إستخدامها لعلاج حرقان البول ومن ضمنها بعض الطرق المنزلية البسيطة، والتي نعرض البعض منها في التالي، فنترككم مع أفضل الطرق لعلاج حرقان البول:

  • شُرب الماء بكميات وفيرة لتنظيم عملية التبول، مما يساعد على القضاء على البكتريا التي ينتج عنها حدوث الإلتهاب المسبب لحرقان البول، كما أن شرب الماء الكثير يعمل على تقليل نسبة الأملاح في البول وبالتالي يقلل حدوث حرقان البول.
  • تناول الزبادي أيضاً يساعد على الحد من تكاثر البكتريا الضارة التي أدَّت إلى حدوث حرقان البول، وهذا لما يحتويه الزبادي على بكتريا نافعة تعمل على تقوية المناعة بالجسم.
  • تعمل صودا الخبز أو البيكينج صودا أيضاً على علاج حرقان البول، وهذا بسبب ما تقوم به من تقليل نسبة الحموضة في البول بسبب طبيعة تكوينها القاعدية.
  • تناول الخيار يعد خطوة جيدة في علاج حرقان البول، وهذا لما يحتويه من نسبة عالية من الماء والتي تصل إلى 90%، فبالتالي يحسن من إدرار البول، ويعمل على تقليل نسبة الأملاح الموجودة به.
  • تناول الزنجبيل الطازج يعمل كمادة مضادة للفيروسات والبكتريا التي أدَّت إلى حرقان البول، كما يعمل على تعزيز الجهاز المناعي بجسم الإنسان، حتى يتمكن الجسم من مقاومة الإلتهابات.
  • يمكن أيضاً وضع قربة ماء ساخن على منظقة أسفل البطن فوق المثانة، مما يعمل على تقليل الضغط عليها، ويمكن إستخدام قطعة قماش مبلله بالماء الساخن عوضاً عن القربة.

بعض المشروبات لعلاج حرقان البول

مشروب العسل بالحبة السوداء

المكونات:

  • 1 كيلو من عسل النحل الطبيعي
  • 4/1 كيلوجرام من الحبة السوداء

طريقة التحضير:

  • يتم خلط العسل مع حبة البركة حتى يمتزجا بشكل تام.
  • يحفظ الخليط في وعاء محكم الغلط ويوضع بمكان خالٍ من الرطوبة وأشعة الشمس المباشرة.
  • يتم تناول ملعقتان صغيرتان بعد الإنتهاء من كل وجبة، وستلاحظون إختفاء حرقان البول تدريجياً.

مشروب بذور الخلة والعسل

المكونات:

  • كمية وفيرة من بذور الخلة
  • ماء نقي
  • عسل نحل طبيعي للتحلية

طريقة التحضير:

  • نضع بذور الخلة في الماء ونضعها على النار حتى الغليان.
  • يتم تصفية مغلى بذور الخلة وتركه حتى يبرد.
  • تؤخد أربع أكواب منه يومياً مع تحليته بالعسل.

علاج حرقان البولعلاج حرقان البول

مشروب عصير القصب

تناول عصير قصب السكر بشكل يومي يعد مشروب مثالي لعلاج حرقان البول، فثلاث أكواب من عصير قصب السكر كل يوم لهم فاعلية كبيرة في التخلص من حرقان البول.

شراب البقدونس والكرفس

يوجد أيضاً شراب البقدونس والكرفس لعلاج حرقان البول، والذي يمكن تحضيره من خلال غلي كمية من البقدونس مع بعض أعواد من الكرفس الطازج، ثم يصفَّى ويشرب دافئاً.

شراب خل التفاح مع العسل

يتم تناول شراب خل التفاح المضاف إليه العسل والماء مرتان يومياً، فهذا المشروب يعمل على مقاومة الإلتهابات الناتج عنها حرقان البول، كما يقوم بدوره بتقليل نسية حموضة البول وإرجاعها إلى معدلها الطبيعي، وهذا لإحتوائه على عنصر البوتاسيوم ومعادن وإنزيمات مفيدة.

شراب الشعير

شراب الشعير يعد مدر طبيعي للبول، فتناول كوب أو إثنين من شراب الشعير يومياً يساعد في سرعة علاج حرقان البول.

الأسباب المؤدية إلى حرقان البول

أفضل الطرق لعلاج حرقان البولأفضل الطرق لعلاج حرقان البول

كما ذكرنا في السابق فحرقان البول يعد مؤشر لبعض الأمراض الأخرى، وفي التالي نعرض بعض الأسباب الناتج عنها حرقان البول:

  • إلتهاب البروستاتا: فإلتهاب البروستاتا ومضاعفاتها كالقرحة وغيرها، تعد أحد أكثر الأسباب التي تؤدي إلى حرقان البول عند الرجال.
  • إلتهاب المثانة: إلتهاب المثانة أو ما يطلق عليه إلتهاب المثانة الخلالي ينتج عنه حرقان البول والألم في منطقة الحوض.
  • عدوى الأمراض الجنسية: يكون حرقان البول أحد أعراض بعض تلك الامراض التي تنتقل جنسياً، مثل الهربس، والكلاميديا، والسيلان، والعدوى الفطرية.
  • إستخدام الصابون: هناك بعض الأشخاص الذين يستخدمون الصابون بالقرب من المناطق التناسلية وفتحة التبول، مما ينتج عنه حدوث تهيُّج في الأنسجة، فبالتالي يشعر المريض بحرقان أثناء التبول.
  • إضطراب الهرمونات: حيث يحدث للجسم بعض التغيرات الهرمونية التي تؤدي إلى حدوث جفاف في المهبل، مثل الإضطرابات الهرمونية التي تحدث للسيدات عند وصولهم لسن إنقطاع الطمث.
  • تناول بعض الأدوية: قد يكون حرقان البول نتيجة تناول أدوية مثل دانازول، ومسايكلوفوسفامايد، وبعض الإدوية المضادة للإلتهابات.
  • الإصابة بمرض السكري: حيث يشعر مريض السكري بحاجة إلى التبول بشكل متكرر، وأحياناً ينتج عنه الشعور بحرقان في البول.
  • الإصابة بالسرطان: يوجد بعض أنواع من السرطانات التي تصيب الأعضاء التناسلية أو البولية، مثل البروستاتا والمثانة، وحينها يتأثر الجسم بشكل عام وينتج عن هذا حدوث حرقان البول.
  • إنسداد المسالك البولية: أحياناً يحدث إنسداد للمسالك البولية كنتيجة لبعض الأمراض، مثل تضخُّم البروستاتا.
  • حصوات الكلى والمثانة: بالطبع تتسبب الحصوات المتكونة على الكلى أو المثانة في الشعور بحرقان البول، حيث تتكون تلك الحصوات نتيجة عدم التبول لفترات طويلة، خاصةً في حالة عدم شرب الماء بالقدر اللازم للجسم.
  • حبس البول لوقت طويل: فمع ضغوط الحياة يضطر الإنسان عادةً لحبس البول لعدم توفر دورات مياه خارج المنزل، مما يؤدي إلى حرقان البول الناتج عن ترسب البكتريا في المثانة.

بعض النصائح لتجنب حدوث حرقان البول

  • تنظيف فتحة البول بشكل مستمر دون إستخدام مواد منظفة، وفي حالة إستخدام الغسول المطهر يجب أن يكون تحت إشراف الطبيب.
  • التبول والإغتسال بعد الجماع للحد من تكون البكتيريا ووصولها إلى المثانة.
  • شرب السوائل على مدار اليوم، فيفضل صحياً شرب 3 لترات من السوائل يومياً، فهي تقي من الكثير من الأمراض.
  • يراعى تدفئة منطقة البطن جيداً أثناء النوم، حيث تساعد التدفئة على تدفق الدم وبالتالي يساعد على إنتظام الدورة الدموية.
  • العناية التامة بالمنطقة التناسلية، فيراعي تجفيف تلك المنطقة جيداً، حتى لا لا تتجمع بها البكتريا المسببة لحرقان البول.
  • ينصح طبياً بتغير الملابس الداخلية بشكل مستمر، كما يجب أن تبدل الفوط الصحية بإنتظام.
  • في حالة الشعور بحكة في المنطقة التناسلية أو نغزة أو ماشابه، يجب سرعة إستشارة الطبيب لمعرفة السبب ولأخذ العلاج المناسب، فحرقان البول مثل أي مرض آخر يمكن معالجته بسهوله إذا ما أكتشف في بداياته.

ماهي أفضل الطرق لعلاج حرقان البول

المصدر

https://www.rjeem.com/%D9%85%D8%A7%D9%87%D9%8A-%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B1%D9%82-%D9%84%D8%B9%D9%84%D8%A7%D8%AC-%D8%AD%D8%B1%D9%82%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%88%D9%84-2/

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق