eve

ما هي أضرار الحمية المعتمدة على اللحوم

الحميات الكيميائه هي غالبا ما تعتمد على عنصر واحد بصفه كبيره و غالبا هذه الحميه ما تكون سريعه النتائج لكن بالمقابل كثيره الاضرار .و على مجلة رجيم سنتكلم عن اضرار الحميه المعتمدة على اللحوم .

الفهرس

سلبيات حمية اللحوم

زيادة الوزن:

يتم تخزين البروتين الزائد عادة على شكل دهون مما يؤدي إلى زيادة الوزن مع مرور الوقت، خاصة إذا تم اتباع حميات البروتين عالية السعرات.

وجود رائحة كريهة للفم:

يدخل الجسم في حالة تسمى بالكيتوزيس والتي تظهر بسبب تناول كميات عالية من البروتينات على حساب الكربوهيدرات.

الإمساك:

أشارت دراسة عام 2003 إلى أن 44% من الأشخاص الذين اتبعوا حميات عالية البروتين أصيبوا بالإمساك.

الإسهال:

تسبب البروتينات الزائدة الإسهال خاصة عند الأشخاص المصابون بحساسية اللاكتوز، ويعتمدون على اللحوم كمصادر للبروتين.

الجفاف:

يطرد الجسم النيتروجين الموجود في البروتينات مع الماء إلى خارج الجسم. وجدت دراسة صغيرة عام 2002 عن الرياضيين أنه كلما زاد تناول البروتين، انخفضت مستويات الماء لديهم.

تلف الكلى:

أشارت دراسة عام 2002 أن استهلاك كميات كبيرة من البروتين أدى إلى ظهور نسبة غير طبيعية لنيتروجين يوريا الدم، وكان البول مركزاً كثيراً وذلك إشارة إلى وجود الجفاف بسبب البروتينات العالية.

زيادة خطر الإصابة بالسرطان:

ارتبطت الوجبات الغنية بالبروتين بارتفاع معدل الإصابة بالسرطان، وربما يرجع ذلك إلى ارتفاع مستويات استهلاك البروتين الموجود في اللحوم، و يرتبط تناول الكثير من اللحوم بسرطان القولون والثدي والبروستاتا.

زيادة احتمالية الإصابة بأمراض القلب:

حين يركز الشخص في غذائه على اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان الكاملة الدسم، فإن ذلك يزيد من مستويات الكولسترول والدهون المشبعة لديه، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

فقدان الكالسيوم:

أثبتت الأبحاث أن الحميات العالية البروتين قد تسبب هشاشة عظام لدى البعض وضعف في صحة العظام مجملاً.

رجيم البروتينات

حِمية يتمّ من خلالها التركيز على اتباع نظام غذائي غنيّ بالبروتينات بهدف إنقاص الوزن، حيث إنّ تناول الأغذية البروتينيّة يساهم في زيادة القدرة على السيطرة على الجوع، ولكن يجب على المريض الذي يعاني من أمراضٍ في الكبد أو الكلى استشارة الطبيب المختصّ حول إمكانية تناول كميات كبيرة من البروتين، وتعتبر أفضل مصادر البروتين هي تلك المصادر المليئة بالمغذّيات، والفقيرة إلى الدهون المشبعة والسعرات الحرارية مثل: اللحوم الخالية من الدهون، والأغذية البحريّة، والفاصولياء، والبيض، والمكسّرات والبذور، فعلى سبيل المثال يمكن تناول سمك السلمون للحصول على البروتين، وأحماض الأوميغا 3 في نفس الوقت، كما يمكن تناول الفول، والعدس؛ للحصول على الألياف، والبروتين.

فوائد رجيم البروتين

التقليل من مستوى الكربوهيدرات المكررة الموجودة في الجسم، وهي موجودة في المعكرونة، والأرز الأبيض، والخبز، والتسالي، والحلويات التي تزيد من مستوى السكر في الدم، وعندما يتمّ اتباع هذا النظام يتم التخلص من جميع هذه المواد بشكلٍ تدريجي ليعود المعدل ضمن المعدل الموصى به.

يساعد في التخلّص من الغليسيريدات الثلاثية الموجودة في الدم، وهي عبارة عن الدهن الموجود في الجسم، وأثبتت الدراسات أنّ هذا النظام هو الأفضل على الإطلاق لتحقيق فقدان الوزن على مدار عام كامل، وأنّ الأنظمة الغذائية الأخرى التي تعمل على حرق الدهون خلال فترة قصيرة لا تدوم، ويعود الجسم لحالته الطبيعة قبل خسارة الوزن خلال ثلاثة أشهر.

تخفيض مستوى الكولسترول في الدم.

التخلّص من الوزن الزائد لمدّة طويلة.

وفي دراسة أخرى وجد الاختصاصيون أنّ نسبة قليلة من الناس الذين يتبعون هذا النظام الغذائي يخسرون الوزن، ويعود السبب في ذلك لعدم وجود نتائج سريعة وملموسة بعد شهر من اتباعه، لذلك قرّروا العودة لرجيم منخفض السعرات الحرارية السريع في خسارة الوزن، وما زال الاختصاصيون يحاولون وبكلّ جهد إعادة الأشخاص لاتّباع رجيم البروتين طويل الأمد لأنّه الأفضل.

نصائح لاتّباع رجيم البروتين

الحرص على كمية الكربوهيدرات والبروتينات الموجودة في الأطعمة بحيث تكون متوازنة.

تناول الحبوب الكاملة للحصول على نسبة أقل من الكربوهيدرات مثل الشوفان.

تناول الخضار والفاكهة بشكل كبير. الامتناع عن تناول الكربوهيدرات المكررة. الاعتدال في تناول كميّات من البروتين في اليوم.

التوازن في تناول البروتينات النباتية والحيوانية. التقليل من تناول المواد المصنّعة قدر الإمكان، والاكتفاء بالمواد الطبيعية.

تناول مصدر دهني خفيف خلال النظام الغذائي مثل: السمسم، وجوز الهند.

رجيم البروتين

يحتوي رجيم البروتين كما يدلّ اسمه على كميةٍ كبيرةٍ من البروتين مع كمياتٍ أقل بكثير من الكربوهيدرات والدهون، فيسمح لك هذا الرجيم بتناول كمياتٍ غير محدودةٍ من البيض واللحوم والأسماك ومعظم أنواع الأجبان التي لا تحتوي على الدهون والكربوهيدرات، كالجبنة البيضاء، بينما يقلل الأطعمة التي تحتوي على الكربوهيدرات كالأرز وغيرها، فقد يتناول الشخص على الإفطار البيض بشكلٍ رئيسيٍ مع الجبنة، واللحم أو السمك أو العجة على الغداء، وأمّا على العشاء فيتناول الأسماك أو اللحوم مع الخضار

ما هي أضرار الحمية المعتمدة على اللحوم

المصدر

https://www.rjeem.com/%D9%85%D8%A7-%D9%87%D9%8A-%D8%A3%D8%B6%D8%B1%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%85%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%AA%D9%85%D8%AF%D8%A9-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%AD%D9%88%D9%85/

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق