eve

التخلص من المخاوف

جميعنا بلا استثناء نشعر بالخوف بين الحين والأخر، فهو من الأمور الطبيعية التي يمر بها الإنسان، فطرة خلقنا عليها نخاف من المجهول والغموض والظواهر التي تفتقد لتفسير واقعي، ولكن يجب أن نفرق بين ذلك النوع من الخوف الطبيعي والخوف المرضي، الذي يجعل الشخص يعيش حالة من الرعب والقلق وعدم القدرة على عيش حياة طبيعية، سنحاول أن نعرف الخوف بطريقة بسيطة، وماهي أسبابة وكيفية التخلص من المخاوف في التالي.

الفهرس

الخوف

لكل منا مخاوفه الخاصة، ويختلف الشعور من شخص لأخر، علي سبيل المثال قد يخاف البعض من الحشرات، أو من شخص يسبب له القلق والتوتر، والبعض يخاف من الأماكن المرتفعة، أو المظلمة لذا يمكن تعريف الخوف على أنه تلك الحالة التي نشعر بها بالخطر والقلق الشديد وكأن العالم قد توقف من حولنا، وعندما نشعر بالخوف نتجمد فكرياً وجسدياً ولا نستطيع التحرك أو أتخاذ القرار الصحيح، ونقرر الاختباء خلف تلك المخاوف ونهرب من المواجه ليتحول الأمر إلى حالة من الرهبة والتقوقع داخل النفس.

أسباب الشعور بالخوف

أسباب الخوف كثيرة ومتنوعة ومنها:

  • عندما يمر الإنسان بتجربة قاسية قد تسبب له نوع من الخوف المرضي، الذي يصعب تجاوزه، لأن الإنسان يكون تحت تأثير الصدمة القاسية التي مر بها ويجب أن يحصل في تلك الحالة على مساعدة ودعم نفسي من الأخرين.
  • عندما يتجمع الأصدقاء معا، قد يتحول الحديث في الكثير من الأحيان إلى ذكر بعض الوقائع والقصص المرعبة التي تجعل الجميع يشعر بالخوف في النهاية، ولكن يختلف الأمر من شخص لأخر، قد تنتهي حالة الخوف بانتهاء الحديث، ولكن البعض الأخر قد يتذكر تلك الروايات المرعبة عندما يكون وحيداً في المساء وتصيبه بالخوف والتوتر لبعض الوقت.
  • الأخبار السيئة، أو الحوادث التي قد تحدث بشكل مفاجئ.
  • الخوف من المجهول.
  • الكثير منا يشعر بالخوف من الظلام، لأنه دائما ما يرتبط بالأمور المخيفة كالروايات عن الجن، ودخول اللصوص إلى المنزل.

أعراض الشعور بالخوف

  • عندما يشعر الشخص بالخوف تنبض دقات القلب بسرعة كبيرة.
  • تعرق شديد، يصاحبه التوتر والشعور بالفزع.
  • الابتعاد عن الاخرين، والعيش في عزلة.
  • الإصابة بحالة من الجفاف في الحلق.

كيفية التخلص من المخاوف

تحديد سبب الخوف

  • في البداية يجب أن يحدد كل شخص الأمور التي يخشها ويخاف منها، للوقوف على الطريقة الصحيحة لعلاجها والتخلص منها.
  • عند الشعور بالخوف لا يجب أن نستسلم لتلك الحالة، ونبحث عن مايشغلنا حتي يزول الشعور بالخوف.
  • اختيار صديق مقرب والتحدث إليه وطلب مساعدته لتجاوز تلك الحالة.
  • يفضل الحصول على مساعدة طبية إذا كان الشخص لا يستطيع مواجهة مخاوفه منفرداً.
  • التقرب من الله والاستعانة به، هي الطريقة الصحيحة والأكثر فاعلية، “ألا بذكر الله تطمئن القلوب”.
  • ممارسة الرياضة، وتناول الطعام الصحي والنوم مبكراً تلك الأمور من شأنها تحسين الحالة المزاجية للشخص وتجعله يواجه المخاوف بكل قوة.
  • إذا هاجمك شعور الخوف هدئ من روعك وتنفس بهدوء وعمق، وواجه ذلك الشعور وستقهره خلال لحظات.

التخلص من المخاوف

إغلاق