eve

المرأة السعودية لن تكون آخر مَن تعلم بطلاقها بعد الآن..  ستتلقى إخطاراً برسالة نصية

قالت المحامية السعودية نسرين الغامدي إن لائحة جديدة لوزارة العدل السعودية سوف تفرض إخطار النساء عبر رسالة نصية عند إصدار المحكمة أحكاماً بالطلاق لأزواجهن، على أن يبدأ العمل بهذا الوضع الجديد يوم الأحد القادم 6 يناير/كانون الثاني 2019.  

وفي مكالمة هاتفية مع وكالة وكالة Bloomberg الأميركية قالت نسرين الغامدي، إنَّ بعض الرجال في الوقت الراهن يُسجِّلون وثائق الطلاق في المحاكم دون حتى إعلام زوجاتهم.

وقالت مُشيرَةً إلى النفقة: «يضمن الإجراء الجديد حصول النساء على حقوقهن عند الطلاق. كذلك يضمن عدم إساءة استخدام أي توكيلات رسمية صدرت قبل الطلاق».

ونشرت نسرين نسخةً من التعميم الصادر عن وزارة العدل، الذي ينص على أنَّ الخدمة الجديدة تنسجم مع جهود الوزارة لمواكبة برنامج رؤية ولي العهد محمد بن سلمان 2030 المتعلقة  بالإصلاحات الاجتماعية والاقتصادية.

وقد حصلت النساء على المزيد من الحقوق منذ وطَّد ولي العهد سلطته قبل عامين. إذ رفعت السعودية الحظر على قيادة النساء للسيارات، الذي كان يُمثِّل الحظر الوحيد في العالم، وخفَّفت الكثير من القيود المتعلقة بالفصل بين الجنسين والحياة الاجتماعية.

لكنَّ النساء لا يزلن مُكبَّلاتٍ بنظام ولاية الرجل الذي يلزمهن، وفقاً لمنظمة هيومن رايتس ووتش، بالحصول على موافقةٍ من أجل التقدُّم للحصول على جواز سفر، أو السفر خارج البلاد، أو السفر في منحةٍ دراسية حكومية خارج البلاد، أو الزواج، أو حتى الخروج من السجن.

اقتراح تصحيح

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق