eve

عزيزتي، احذري.. 5 أمور عليكِ ألا تقومي بها بعد تنظيف البشرة

أنهيتِ جلسة تدليك وتقشير وتركيب الوجه، أو ما يُعرف باختصار «Facial»، إلا أن ما تفعلينه لاحقاً لا يقل أهمية عن طقس العناية المترف والمنعش.

كي لا يذهب المجهود والمال سدى، ننقل عن المديرة التنفيذية لعيادة الجلد والليزر «Clinica Lase«، كريستال باتل، «الممنوعات الخمسة» التي يجب ألا تقْدمي عليها بعد عملية تنظيف الوجه، وفق ما ذكرته لصحيفة DailyMail البريطانية.

توقَّفي عن تقشير البشرة

في حين أن الكثير من أطباء وخبراء الجلد  يشيدون بفوائد التقشير -سواء عن طريق الفرك بمقشر وجه يحتوي على حُبيبات تساعد على التقشير (scrub)، أو مستحضرات كيميائية- يجب عليكِ التوقف تماماً عن ذلك فترة معينة بعد عملية تنظيف الوجه.
تقول كريستال باتل: «إذا استخدمتِ فيتامين (أ) أو أحماض بيتا-هيدروكسي، فأنصح بالانتظار 5 أيام قبل التقشير». أما في حالة استخدام علاجات البشرة الأكثر اعتدالاً مثل حمض اللاكتيك أو الإنزيمات، فيمكن إجراء التقشير بعد يومين أو ثلاثة فقط».

وبدلاً من تقشير البشرة، حاولي ترطيب وجهك باستخدام مرطب غني وكريم ليلي قبل النوم. فأنتِ بحاجة إلى استعادة أي ترطيب فَقَدَه الوجه بسبب استخدام التركيبات القوية.

لا تزيلي أي شوائب عن بشرتك

إن الإغراء بلمس وجهك وإزالة أي شوائب أظهرتها عملية التنظيف والتقشير كبير. ولكن كريستال تنصح بترك الوجه دون أن تعبثي به مدة 24 ساعة بعد التنظيف؛ من أجل السماح للجلد غير السطحي بالالتئام.

كوني حذرة عندما تلمسين وجهك واتركيه يتنفس. بهذه الطريقة، ستظهر الطبقة السفلى المتوردة من البشرة بشكل أسرع.

لا تزيلي الشعر بالشمع ولا تستخدمي الليزر

إذا كنتِ مشتركة في برنامج علاج بالليزر، فقد تحتاجين إلى التفكير في تحديد موعد جلسة التنظيف.

وتوضح كريستال: «إن مقدار الوقت الذي يجب أن تنتظري فيه قبل إزالة الشعر من الوجه، سواء قبل عملية التنظيف أو بعدها، يعتمد على نوع المواد المستخدمة لمعالجة البشرة وقوتها».

لكن، كقاعدة عامة، يجب أن تكون الفترة الفاصلة بين عملية التنظيف وإزالة الشعر بأي وسيلة كانت هي 7 أيام، قبل جلسة التنظيف وبعدها. ينطبق الشيء نفسه على الحلاقة في المنزل، وإزالة الشعر بالشمع والآلات.

استخدمي الكريم الواقي من الشمس.. أكثر من المعتاد

بعد معظم علاجات البشرة، يجب على الشخص الذي قدَّم لك الخدمة -وغالباً ما سيفعل- أن يضع بعض الكريم الواقي من الشمس على بشرتك.

فالبشرة تكون حساسة بشكل خاص بعد العلاج، ومع الكشف عن الطبقة الفتية من الجلد، ستحتاجين إلى زيادة الحماية عن المعتاد.

وتنصح كريستال باستخدام واقي شمس خالٍ من المواد الكيميائية بعد تنظيف البشرة؛ لمنع حدوث ردود فعل تحسُّسية.

عليكِ استخدامه -بغض النظر عن الطقس- 10 أيام بعد العلاج.

تفقَّدي مستحضرات التجميل بعناية

أخيراً، في حين قد لا تتوقعين ذلك، فإن المكياج شيء تحتاجين إلى أخذه بعين الاعتبار بعد استعمال المواد النشطة.

وتوضح كريستال أن مستحضرات التجميل تحتوي في كثير من الأحيان على «كميات كبيرة من المواد الكيميائية، ولأن الطبقة الخارجية من الجلد قد اختُرقت» فمن المهم معرفة مكونات مستحضرات التجميل.

ابحثي عن المنتجات الطبيعية أو المعتمدة على المكونات المعدنية؛ إذ تتميز بخفة وزنها وسهولة استخدامها، لكن الأفضل هو أن تتجنبي وضع كريم الأساس أو المكياج الثقيل بعد إجراء عملية تنظيف الوجه.

بعد التقشير.. ما هو الغسول اليومي المناسب إذاً لكل نوع من أنواع البشرة؟

* البشرة الجافة: غسول زيتي، والمياه المنظفة micellar water، وغسول حليبي أو كريمي.

* البشرة الدهنية: غسول زيتي أو غسول رغوي.

* البشرة المختلطة: غسول رغوي أو زيتي أو مياه منظِّفة.

* البشرة الحساسة: غسول رغوي أو مياه منظفة.

بدورها، تنصح طبيبة الأمراض الجلدية الدكتورة ناتاشا كوك بـ»استعمال غسول في الصباح كبداية جيدة قبل استخدام سيروم البشرة اليومي الخاص بك أو لبرنامجك اليومي للعناية بالبشرة». وأضافت: «قد يكون بمثابة بداية مفيدة وفعالة، وأيضاً التأكد من أن بشرتك نظيفة للغاية قبل استعمال المكياج».

في المساء، من المهم إزالة جميع مستحضرات التجميل، وواقيات الشمس، وأي ملوثات بيئية لإزالة الأضرار التي تراكمت على مدار اليوم».

وأضافت أخصائية الأمراض الجلدية أنها من محبي الغسولات غير الرغوية بشكل عام، والتي تشمل المكونات التي من شأنها أن ترطب البشرة.
كما أنها تميل عموماً إلى التركيبات «اللطيفة»، وتفضل عدم استخدام الغسولات الرغوية وتلك التي تشبه مركبات التقشير، «والتي تهيِّج البشرة، وتسبب الالتهاب والحساسية وتجاعيد الجلد».

تقول: «أنا شخصياً من محبي الغسولات غير الرغوية، التي تحتوي على مكونات مرطبة مثل الغليسيرين، ومضادات للالتهابات مثل النياسينمايد (أو فيتامين «ب3″، الموجود في الفيجمايت)».

وأضافت الطبيبة أن زيت جوز الهند يمكن أن يكون مزيلاً فعالاً للمكياج، لكنه ربما يكون أفضل إذا كانت بشرتك أقرب إلى الجفاف؛ ذلك لأنه يترك بقايا زيتية على الجلد في بعض الأحيان.


تابعي أيضاً في عربي بوست..

اقتراح تصحيح

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق