rmad

لماذا يختلف المسلمون على تحديد أول أيام رمضان شهر الصوم والعبادة

والعبادة 880x495_cmsv2_dbebf9d2-616b-5d34-b323-afa9e4a511f1-3154354.jpg
ككل عام شهر رمضان لا يتفق على بدايته ونهايته جميع المسلمين حول العالم. في هذا العام الهجري 1439، فإن شهر الصوم يبدأ يوم الأربعاء في 16 أيار/مايو بالنسبة للبعض، أما بالنسبة للآخرين فإنه يبدأ يوم الخميس في 17 أيار/مايو. فما هي أسباب هذا الاختلاف؟
معظم الدول الإسلامية تتحرى هلال شهر رمضان بالعين المجردة أو بواسطة المنظار وذلك في اليوم الأخير من شهر شعبان الذي هو يومه التاسع والعشرون. وفي هذا اليوم يغيب القمر قبل أو مع الشمس منذراً ببدء شهر الصوم.

لكن إن استحالت رؤية الهلال في ذلك اليوم فإن اليوم التاسع والعشرين من شهر شعبان يعتبر اليوم ما قبل الأخير له. وبما أن شهر شعبان لا يزيد عن 30 يوماً فإن شهر رمضان يبدأ حكماً بعد يوم منه.

هذا وقد دعت جميع الدول والحكومات في العالم الإسلامي لتحري الهلال. منها ما زال ينتظر حتى كتابة هذا المقال، ومنها من حدد الأربعاء أول يوم من أيام الصوم، كما أفادت مجالس الائمة في كل من تركيا والسويد وأوروبا وفق بيان المجلس الاوروبي للإفتاء والبحوث ولبنان.

لكن في لبنان مثلاً، فرغم أن المكتب الشرعي في مؤسسة العلامة المرجع محمد حسين فضل الله قد حدد الأربعاء أول أيام رمضان وذلك “بالاعتماد على المعطيات الفلكية العلمية الدقيقة”، فقد دعا المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان دعا لالتماس هلال رمضان يوم الأربعاء ما يعني ان أول أيام الصوم هو الخميس.




glh`h dojgt hglsgl,k ugn jp]d] H,g Hdhl vlqhk aiv hgw,l ,hgufh]m

مقالات ذات صلة

إغلاق